متى يحين الوقت المناسب لزواج الرجل؟


تتزوج المرأة عندما تقع في الحب، ولكن الحب ليس بالشئ الوحيد الذي يسيطر على الرجل ليتخذ قراره بالزواج.. فما هي العوامل التي تتحكم في آدم لكى يتزوج حواء ويدخل القفص الذهبي؟



- الرجل يحتاج أن يشعر بأنه قادر مسبقاً على حماية زوجته المستقبلية وتقديم الرعاية الكاملة لها، من حيث استقرار حياته العملية والمادية.



- قلما تعمل عواطف الرجل على تسيير حياته أو تدخل في قراراته المصيرية، لذا قبل إتخاذ أي خطوة، ومنها الزواج، يسأل نفسه "هل هذه هي المرأة التي أرغب بقضاء باقي حياتي معها؟"، فسيجد ألف حيلة لتأجيل خطوة الإرتباط الى أن تُلغى لاحقاً.

 

- على الرجل أن يصارح المرأة، التي اختارها شريكة لحياته، بوضعه المادي قبل الزواج، فالزواج الذي لا يُبنى على الصراحة مصيره الفشل. لذا تعتبر الثقة ركناً أساسياً من اركان الزواج والوقت المناسب يأتي مع بدء الشعور بالراحة تجاه الشريك وقدرة مصارحته بأي مشكلة مهما كانت كبيرة.



-أن تكون عائلة الفتاة مقرّبة الى قلب الرجل هو أمر بالغ الأهمية وخطوة إيجابية تسرّع في قرار الزواج بها، لأن معظم الرجال يبحثون عن عائلة المرأة ومحيطها قبل التقرب منها.

 

- يعي الرجل مسبقاً أن الزواج اكثر من علاقة جنسية جيدة ونزهات ليلية تحت ضوء القمر، لذا قد يأخذ وقته ليجد المرأة التي تفهم طباعه وتشاركه طموحاته وأهدافه المستقبلية بصبر وتفهّم.



- السن المناسبة للزواج لدى الرجل تتفاوت بين رجل وآخر نسبة الى إختصاصه الجامعي وعدد السنوات الدراسية ومن ثم ظروف الحياة، وحظوظه في إيجاد الوظيفة المناسبة بأقل وقت ممكن. لذا يمكن القول أن الرجل المحظوظ هو الذي يدخل القفص الذهبي بعد أن يكون قد اكتفى من حياة العزوبية وتمتع بها جيداً، وفي الوقت نفسه لم "يفته قطار الشباب" ويصبح الزواج بنظره حاجة إجتماعية اكثر منها عاطفية.
جميع الحقوق محفوظة © 2013 حقائق مذهلة
تصميم : يعقوب رضا