تعرف على فوائد مذهلة لشرب حليب الصويا!!

 حليب الصويا هو المركز الثاني في قائمة أفضل حليب، للمحافظة على الصحة. وحليب الصويا هو بديل عن الحليب الطبيعي للذين لديهم حساسية منه، حليب الصويا هو سميك، وأكثر فائدة لصحتك مما تتخيل.
كوب واحد من حليب الصويا يشمل على 25-31 ٪ من الكالسيوم، 11-31 ٪ فيتامين (د)، 89-125 سعرة حرارية، 5 غرامات من الدهون ( 0.4 غرام مشبع )، 6-10 غرام من البروتين، 1-5 غرام من السكر.

حليب الصويا يحسن صورة الدهن:

السمة الأكثر أهمية في حليب الصويا، هو قدرته على تحسين صورة الدهون في الدم. على عكس باقي الألبان، والتي تعمل على ارتفاع الكولسترول والدهون المشبعة، وغير المشبعة، والصويا يمكن أن تمنع في نقل الكوليسترول في مجرى الدم. وأظهرت الأبحاث أن المدخول المنتظم من حليب الصويا قد يقلل إلى حد كبير من تركيزات الدم من الدهون الثلاثية والبروتينات الدهنية منخفضة الكثافة، ورفع مستوى البروتينات الدهنية عالية الكثافة أو الجيد منها. وهذا التأثير المشترك يجعل حليب الصويا مشروب مثالي، لأولئك الذين لديهم ارتفاع الكوليسترول في الدم أو تاريخ عائلي من أمراض القلب.

حليب الصويا يضمن سلامة الأوعية الدموية:

الأحماض أوميغا 3 و 6 الدهنية وكذلك phytoantioxidants، هي قوية في الصويا، حيث تضمن حماية فعالة للأوعية الدموية الخاصة بك من النزف والضرر. والربط من هذه المواد الغذائية أيضا يعمل على تحسين مرونة وسيولة الأوعية الدموية بحيث تكون أكثر مقاومة لتغيرات ضغط الدم.

حليب الصويا يشجع على فقدان الوزن:

حليب الصويا يحتوى على نسبة سكر قليلة مقارنة بباقي أنواع الألبان، وحليب البقر يحتوي نحو 11 غراما من السكر في كوب واحد بدلا من 6 غرامات فقط في حليب الصويا. فكوب واحد من حليب الصويا كلها ليس لديها سوى 81 سعرة حرارية، وإن الأحماض الدهنية غير المشبعة الاحادية وجدت في حليب الصويا يمكن أن تمنع امتصاص الدهون من الأمعاء، وهو يعمل على فقدان الوزن. وشرب حليب الصويا يعطيك جرعة إضافية من الألياف.

حليب الصويا يمنع الإصابة بسرطان البروستاتا:

الحليب هو مصدر غني من الاستروجين النباتية، ويمكن أن تمنع إنتاج هرمون التستوستيرون في الرجال. وعند خفض مستويات هرمون التستوستيرون، انخفضت بشكل كبير خطر الإصابة بسرطان البروستاتا. وقد أظهرت الدراسات أن الرجال الذين يتناولون وجبات غنية بالصويا أقل عرضة للإصابة بتضخم البروستاتا أو سرطان البروستاتا.

حليب الصويا يمنع متلازمات سن اليأس:

خلال انقطاع الطمث، المرأة تنتج هرمون الاستروجين وينخفض ​​إلى أدنى حد ممكن. وانخفاض هرمون الاستروجين يسبب عددا من القضايا الصحية للمرأة بعد سن اليأس. يسبب مخاطر عالية من السمنة وأمراض القلب ومرض السكري. والنساء بعد سن اليأس هي أيضا أكثر عرضة للاكتئاب، والأرق، وتقلب المزاج والكثير من المشاكل النفسية. وشرب حليب الصويا هو وسيلة رائعة لمنع وإبطاء متلازمات سن اليأس.

حليب الصويا يمنع هشاشة العظام:

الاستروجين النباتية يمكن أن تساعد على زيادة امتصاص الكالسيوم من قبل الجسم، وتساعد على منع فقدان كتلة العظام. للحصول على أقصى فائدة، لذا تأكد لشراء حليب الصويا الذي يحتوى على فيتامين (د) والكالسيوم الإضافي، وبالتالي يمنع الإصابة بهشاشة العظام.

المصدر: http://www.fitnea.com/6-reasons-you-should-start-drinking-soy-milk/
جميع الحقوق محفوظة © 2013 حقائق مذهلة
تصميم : يعقوب رضا